تعرف على اسباب الدوخة بعد الاكل وطريقة علاجها

Write By: abdellah Published In: ROOT Hits: 2256

تعتبر الدوخة أو الدوار من أبرز الاعراض وأكثرها شيوعآ بين الكثيرين ، فالدوخة هو عرض شائع للكثير من الأمراض والمشكلات الصحية ، والدوخة هي عبارة عن حالة من الدوار ، وعدم القدرة على الإتزان بشكل طبيعي ، فيشعر الشخص أنه غير قادر على إدراك ما حوله ، ويجد صعوبة في إدراك المسافات والأبعاد المحيطة به ، وقد تتطور هذه الحالة لتصل في النهاية إلى السقوط أرضآ نتيجة فقد القدرة الكاملة على الإتزان ، أو فقد الوعي نتيجة لهذه الدوخة ، فالشخص الذي يشعر بالدوخة تصبح الأشياء حوله مشوشة ، ولا يستطيع رؤيتها بوضوح ، ويشعر بإرتخاء في جسمه ، وعضلاته بشكل كبير .

والدوخة كما ذكرنا مشكلة شائعة بين الكثيرين ، وهي عرضآ واضحآ للعديد من الأمراض ، فتسبب الكثير من الأمراض الشعور بالدوخة ، كما أن الدوخة قد تنتج من أمور عادية يومية ، كالإرهاق ، والإجهاد اللذان يسببان في نهاية اليوم الدوخة ، إلى جانب النهوض من الفراش بعد الاستيقاظ بشكل مفاجيء ، وغيرها من الأمور ، لذلك فيصعب تحديد السبب المؤدي إلى الدوخة بشكل أساسي .

الدوخة بعد الأكل : ويرتبط الشعور بالدوخة لدى البعض بمواقف معينة ، حيث يتعرض بعض الأشخاص للشعور بالدوخة بعد الإنتهاء من الأكل ، فبعد كل وجبة سواء كانت إفطار ، أو غداء ، أو عشاء ، ينتاب الشخص شعورآ بالدوخة يصل إلى الإغماء أو فقد الوعي ، وهو ما يجعل البعض يعانون من الكثير من المخاوف والمشكلات نتيجة هذه الدوخة ، التي تحدث بعد الأكل مباشرة ، أو في خلال 10 دقائق من الأكل على أقصى تقدير .

أسباب الدوخة بعد الأكل :

1 – انخفاض ضغط الدم : يعتبر انخفاض ضغط الدم من أبرز الحالات التي تسبب الدوخة بعد الأكل للكثيرين ، حيث يتعرض البعض للدوخة بعد تناول الطعام بفترة بسيطة ، فيشعر الشخص بالدوار ، والضعف ، والهزال ، والذي قد يقف عند هذا الحد ، او يتطور ليصل إلى الإغماء .

والسبب وراء إنخفاض مستوى ضغط الدم بعد الأكل يعود إلى أنه لدى بعض الأشخاص يقوم القلب بتزويد المعدة والأمعاء الدقيقة بالدم بكميات كافية تكفي لهضم الطعام ، لكن هؤلاء الأشخاص لا يتقبل جسمهم هذه العملية الهامة ، خاصة مع تكرار إنقباض الأوعية الدموية وإنبساطها ، فينخفض ضغط الدم لديهم ، ولا يصل الدم بشكل جيد إلى الدماغ ، فيحدث الشعور بالدوخة ، وإن كان إنخفاض ضغط الدم كبير قد يصل الأمر إلى فقد الوعي المؤقت ، لكنه أمر غير شائع الحدوث ، فما يحدث كثيرآ هو الدوخة فقط .

ولا يوجد سبب محدد يؤدي إلى إنخفاض ضغط الدم بعد الأكل لدى البعض ، دون البعض الآخر ، ولا يوجد علاج محدد لهذه الحالة ، لكن كل ما يهتم به خبراء التغذية هو توجيه بعض النصائح للأشخاص الذين يشعرون بالدوخة بعد الأكل نتيجة إنخفاض ضغط الدم ، محاولة شرب كوب أو كوبين من الماء قبل الطعام ، بالإضافة إلى عدم الإفراط في تناول الكربوهيدرات ، لأنها يتم هضمها بشكل سريع فتسبب الدوخة .

2 – إنخفاض السكر بعد الأكل : يعاني بعض الأشخاص بعد مرور فترة حوالي 4 ساعات من الأكل من الدوخة ، ويفسرها خبراء التغذية أنها نتيجة إنخفاض السكر في الدم مع تناول كمية كبيرة من النشويات في الطعام ، لكن هذه الحالة ليست شائعة بشكل كبير ، فالاكثر شيوعآ هو إنخفاض ضغط الدم الذي يلي الطعام .

وينصح الأطباء الأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة التأكد من مستويات السكر وضغط الدم ، وفي حالة كانت طبيعية يجب تناول الأطعمة الغنية بالنشويات ، والكربوهيدرات دون إفراط في الوجبة الواحدة ، مع الإكثار من شرب الماء قبل الأكل .

خطورة الدوخة بعد الأكل نتيجة إنخفاض ضغط الدم : وعلى الرغم من أن الدوخة بعد الأكل نتيجة إنخفاض ضغط الدم أمر شائع ومنتشر إلى حد كبير ، إلا أن هذه الحالة تشكل خطرآ على الصحة لو تم تجاهلها ، وعدم علاجها ، فيؤكد الأطباء أن تكرار إنخفاض ضغط الدم خاصة الذي يسبب الإغماء بعد الأكل يزيد من إحتمال الإصابة بالسكتة الدماغية ، أو الذبحة الصدرية ، كما أن تكرار عدم وصول الدم للدماغ بشكل كاف قد يسبب في المستقبل مضاعفات صحية خطيرة ، لذلك يجب علاج هذه المشكلة وعدم الاستهانة بها .

Tags: